تماشيًا مع اهتمام نيفِت يتسحاق (مواليد 1975، القدس؛ تعيش وتعمل في رامات غان) المتواصل بالأدوات الحرفيّة التقليدية، الصناعات اليدوية، واستراتيجيات العرض والتجسيدات، في معرضها الفردي بعنوان «المعرض الدائم» توجه الانتباه إلى المعنى الاجتماعي الكامن في الأغراض بدورها حاملة للذاكرة وإمكانيات العرض والأيديولوجية. تنطلق فكرة معرضها هذا من أبحاث سابقة أجرتها حول مكانة الغرض وقوته باعتباره بُنيات اجتماعية، ويحوّل مشروعها هذا البؤرة إلى الإنتاج الفولكلوري لمدرسة بتسلئيل القديمة للفنون والحرف ومتحف بتسلئيل، تأسس كلاهما في العام 1906 على يد بوريس شاتز.


في البدايات، جمع متحف بتسلئيل في مجموعاته التي احتوت معروضات من حقل علم الحيوان، والإثنوغرافيا والفنون، وكانت المجموعة عبارة عن خليط متواضع من القطع الأثرية المشكوك في قيمتها، عملات، ميداليات، أدوات الطقوس اليهودية، مجموعة لوحات غالبيتها رسمها فنانون يهود، معروضات ذات طابع يهودي، تحنيطات وخزائن حشرات، إضافة إلى غرائب أخرى. باختصار، يمكن اعتبارها خزانة الفضول المتأخرة.


تعود يتسحاق إلى بدايات القرن العشرين من خلال بحث تاريخ هذا المتحف الذي أُعلن عنه لاحقًا المتحف الرسمي للاستيطان اليهودي في فلسطين وتزور في إطار عملها صالات العرض المجاورة والتابعة لكلية الفنون. تبني الفنانة من جديد سياق العرض الأصلي للسجاجيد الشرقية والنقوش والرموز الخزفية والنقوش التوراتية، وتتبنى الانتقائية واسعة النطاق، وتستغل طرق بتسلئيل في العرض ونموذجها التنسيقي من أجل تقديم تحليل معمق يفكك الموروث التراثي وعلاقته بتشكيل الأيديولوجية، فضلًا عن تأمل الانحياز الاستعماري الذي يتسم به المشروع الصهيوني.


تعيد خلق روح المتحف بحرية مطلقة كما كان عليه في العقدَيْن الأولين لإنشائه، وهي الفترة التي شهد فيها المتحف نموًّا في عدد المقتنيات وفي تنوعها، إلى جانب إنشاء صالات عرض جديدة وتطبيق أساليب عرض جديدة كانت جميعها بفضل جهود شاتس الدؤوبة للرفع من المكانة الرسمية للمتحف. يتألف «المعرض الدائم» من عملَيْن تركيبيّيْن اثنَيْن شاملَيْن وكبيرَيْن يجسدان أسلوبَيْ عرض مختلفَيْن اُستخدما في متحف بتسلئيل. يُعرض العمل الأول في الطابق الأرضي في المركز، ويُعيد إحياء نهج الانتقاء الذي اتبعه المتحف للعرض في سنواته الأولى، جامعًا في زواياه خليطًا من الأعمال الأصلية، والمرممة، والمزيفة، إلى جانب مجموعة من أعمال الفيديو التحريكية المعلقة بين السجاجيد المزخرفة، وأدوات المائدة، البورتريهات واللوحات التي تميز ذخيرة بتسلئيل الأيقونية، فتنقلنا إلى بيئتها الفريدة، دون أن يخلو الأمر من المفارقات التاريخية والاضطرابات المقصودة.


في الطابق الأول في المركز، نجد أنفسنا في صالة عرض لبورتريهات تقدم «الأنواع اليهودية» وهي ثيمة تتناولها يتسحاق في فيديو تحريكي تفسر عبره أكثر المواضيع إثارة وتتبع كيفية تناول بتسلئيل له. تستخدم يتسحاق الكولاج الرقمي وتضع شخصيات يهودية بجوار تكتلات من الأغراض الثابتة، وبالتالي تثير التساؤلات حول العلاقات المركبة بين البشر والسلع المادية وكيف يؤثر كل طرف على تحديد معنى الآخر. في هذه المساحات المغمورة، تسلط يتسحاق الضوء على هذا المتحف العتيق، مجموعاته ومهمته المعلنة في الحفاظ على تراث الثقافة اليهودية في وقت هيمن فيه الشتات على الهوية اليهودية إلى جانب تمجيده للصهيونية الميدانية والعودة للاستيطان في الأرض، هو متحف كرّس نفسه لمهمة إحياء الذكرى بينما استثنى في الوقت ذاته الفلسطينيين وأقصاهم خارج رواية النهضة الصهيونية. لذا، لم يُعثر في تاريخ المتحف على أي ذكر للشعب الفلسطيني أو حتى للحكم العثماني الذي امتد لمئات السنين.


منح انتشار هذه الأيدولوجية بالتوازي مع رؤى ثيودور هرتسل والمؤتمرات الصهيونية الأولى المتحفَ دورًا رئيسيًّا معتبرًا إياه أحد الأجهزة المركزية للدولة التي ستقوم قريبًا. ترى يتسحاق في استخدام المواد البصرية لمثل هذه الأغراض موضوع دراسة بحثية بالغ الأهمية، فتتلاعب بالإشارات والعبارات التي تم تداولها في تلك الحقبة وتطرح من خلالها أسئلة تستقصد التشكيك في الهوية الوطنية اليوم، في إسرائيل وككلّ.


«نيفِت يتسحاق: المعرض الدائم» معرضٌ من تنسيق قيمة المعارض الضيفة سالي هافتل نافيه، ويرافق المعرض كتابان فنيّان، بالعبرية والإنجليزية، ويشمل كل كتاب النص التقييمي وسجلًّا يوثق كافة المعروضات في المشروع، إلى جانب اقتباسات تاريخية من مصادر عدّة.


هذا المعرض والمنشورات الصادرة عنه بدعم من Philip and Muriel Berman Foundation، صندوق عائلة أوستروفسكي (OFF)، ميتشيل بريسير، ريفكا ساكر، أرتيس، مجلس ميفعال هبايس للثقافة والفنون، إيفي موشير شيختر، Asylum Arts، بلدية تل أبيب يافا - قسم الثقافة والفنون، مؤسسة يهوشواع رابينوفيتس للفنون، تل أبيب؛ شكر خاص لمتحف إسرائيل، القدس.


ألصور


1-3

«نيفيت يتسحاق: معرض دائمي»، 2018

صورة من العرض في CCA تل أبيب-يافا

تصوير: إلعاد ساريغ


4

«نيفيت يتسحاق: معزض دائمي»، 2018

صورة من العرض في CCA تل أبيب-يافا

تصوير: إيال أغيفايف

نيفِت يتسحاق: المعرض الدائم

30 تشرين الثاني، 2018

3 تشرين الأول، 2018

← شراء تذاكر

للتواصل

CCA تل أبيب-يافا

صالة العرض على إسم راحيل ويسرائل بولاك

سندوق البريد: 29818، تل أبيب-يافا، 6129702

ألزيارة

إثنين - خميس:  14:00-19:00

جمعة - سبت: 10:00-14:00

دعم المركز

CCA تل أبيب-يافا

هو مؤسسة غير ربحية.

© جميع الحقوق محفوظة لCCA تل أبيب-يافا 2022.  تم بناء هذا الموقع بفخر بواسطة wix.com. للتنقل إلى الموقع المؤرشف (2006 - 2021) اضغطوا هنا.

للإتصال

شكرا لتسجيلك!

  • Facebook
  • Instagram

رسوم الدخول: 20 ₪

البريد الإلكتروني:  info@cca.org.il

رقم الهاتف: 5106111-03-972

رقم الفاكس: 5106112-03-972

 

استفسارات عامة:  info@cca.org.il

استفسارات صحافية: office@cca.org.il

لدعم معارضنا وفعالياتنا و برامج تعليمية مع تبرعات معفاة من الضرائب، لمزيد من المعلومات وخيار الدعم خارج إسرائيل يرجى التواصل بنا عبر support@cca.org.il.

CCA تل أبيب-يافا

صالة العرض على إسم راحيل ويسرائل بولاك

تسادوق هاكوهين 2أ، تل أبيب-يافا